weight

عوامل مذهلة تعيق عن خسارة الوزن

هل أنت أيضاً من الأشخاص الذين يعانون من ثبات الوزن؟ هل جربت الكثير من الأنظمة الغذائية ولكن دون جدوى؟، هل تتساءل ما هي الأسباب التي تمنعك عن خسارة هذا الوزن الزائد وتلك الدهون المتراكمة المزعجة؟، اكتشف معنا أبرز أسباب ثبات الوزن.

أسباب صعوبة خسارة الوزن هي:

أولا: عدم تنظيم الوجبات، حيث كثيراً ما يتحدث الأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد أو البدانة أنهم يسعون جاهدين الى التخلص من هذا الوزن وذلك من خلال التخلي عن احدى الوجبات الاساسية أو الوجبات الخفيفة، ما يحصل هو عندما يصار الى التخلي عن احدى الوجبات يتعرض الانسان الى هبوط حاد في نسبة السكر في الدم الذي يعتبر مصدر اساسي للطاقة، وبالتالي يقوم الجسم بابطاء عملية حرق الدهون وذلك للمحافظة على الطاقة الضرورية له.

وعندما يحين موعد الطعام يتناول هؤلاء الأشخاص كمية كبيرة، بسبب الجوع، ما يؤدي الى زيادة الوزن بدلاً من انخفاضه..

ثانيا: التخلّي عن وجبة الفطور، علما أن الفطور هو من أهم الوجبات الأساسية خلال اليوم ولكن يجهل الكثيرون أهميته ومعظمهم لا يتناولونه. ومن الطبيعي أن يشعر الجسم بالجوع الشديد خلال الصباح الباكر لأنه يكون قد قضى 7 الى 9 ساعات نوم من دون تناول أي شيء. يتبين في الدراسات الحديثة أن الأشخاص الذين يتناولون الفطور هم أقل عرضة للافراط في الأكل خلال اليوم وأن تناول وجبة الفطور هي من أحد أهم العوامل التي تسرّع عملية الحرق في الجسم وبالتالي تساعد على خسارة الوزن.

ثالثا: كمية قليلة… وزن أكبر، يقول المثل الشائع أن “الزائد أخو الناقص” وهو ينطبق أيضاً على كمية الطعام المتناولة، ومن المفاهيم الخاطئة أن الافراط في تناول الطعام وحده يعيق خسارة الوزن، ذلك لأن التخفيف الحاد من كمية الاكل يعدّ ايضاً من اهم الاسباب التي تؤدي الى ثبات الوزن والصعوبة في التخلص من الوزن الزائد.

رابعا: المياه التي لها أهمية كبرى في تسهيل عملية هضم الطعام والتخلص من الفضلات، تلك الفضلات التي يمكن أن تسبب انزعاج في الأمعاء وأن تتراكم في الجسم وبالتالي زيادة الوزن بشكل غير مباشر(قد تصل الى كيلو أو 2 كيلو في الشهر).

هذا بالاضافة الى أنه عندما لا يتم شرب الماء على الأقل 2 ليتر يوميا، يعمد الجسم الى عملية التخزين أي حبس كل ما تشربه أو كل ما يحتوي على المياه وذلك لاحساسه بخطر الجفاف، هكذا يتم حبس المياه في عدة مناطق في الجسم لا سيما في الارداف والكاحل وحتى حول المعدة.

خامسا: إختيار المأكولات الغنية بالسعرات الحرارية.. قد تكون كمية الطعام التي يتناولها أي شخص معتدلة وكفيلة بأن تساعد على خسارة الوزن، لكن المشكلة قد لا تكمن في كمية الطعام بل في نوعيته، ما يدعو الى التنبه الى كل ما يتم تناوله، فـ “المقالي” مثلا، حتى لو تم تناول كمية قليلة منها الّا أنها تعتبر من المأكولات الغنية بالسعرات الحرارية، وكذلك الأمر بالنسبة الى المعجنات والعصائر التى تحتوي على السكر والحلويات.

أخيراً، كثيرة هي الأسباب التي تجعل عملية خسارة الوزن صعبة وربما مملّة، ولكن هذا الأمر لا يدعو الى اليأس، لأنه دائماً يوجد حلول تحتاج الى الصبر للوصول الى الوزن المثالي من خلال اتباع نظام غذائي لا يكون مؤقتاً وانما هو نمط حياة جديد وصحّي.

أخصائية التغذية: هدى ريما (خريجة الجامعة اللبنانية)

البريد الالكتروني: houda.rima@hotmail.com

Post Author: SafirAlChamal

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *