شارلي أبدو.. تسيء الى الاسلام مجددا

نشرت مجلة ″شارلي إيبدو″ الفرنسية رسما على صفحتها الأولى يسيئ الى مشاعر المسلمين وذلك في أعقاب اعتدءات برشلونة.  

وبدا فى الرسم الذى طرحته المجلة على صفحتها الأولى شخصان منطرحان أرضا وسط الدماء بعدما دهستهما شاحنة صغيرة، إلى جانب عبارة تهكمية: ″الاسلام، دين السلام الأبدي″. 

واعتبر منتقدو ″شارلي إيبدو″، التى استهدفها مسلحون فى العام 2015، أن صفحتها الأولى تشوه صورة ديانة يعتنقها حوالى مليار ونصف شخص حول العـالم، عبر التلميح إلى أنها ديانة عنيفة بجوهرها .

وتصدر هذا الموضوع النقاشات المطروحة على تويتر في فرنسا، وعلق النائب الاشتراكي البارز والوزير السابق ستيفان لوفول بقوله إن الرسم ″شديد الخطورة″، وعندما تكون صحافيا، فعليك ممارسة ضبط النفس لان هذا النوع من الاستنتاجات قد يستغله آخرون.  

وأعلن رئيس تحرير ″شارلي إيبدو″ لوران سوريسو خياره في مقالة أوضح فيها أن الخبراء وصانعي القرار يتجنبون طرح الأسئلة الشائكة خوفا على المسلمين المعتدلين الذين يحترمون القانون. 

وكتب أن ″النقاشات والأسئلة حول دور الديانة وخصوصا دور الإسلام، في هذه الهجمات اختفت بالكامل″. 

وفيما تسخر المجلة من جميع الأديان، أثار تصويرها للنبي محمد في رسوم كاريكاتورية غضبا عارما وتهديدات بالقتل واستهدفتها في النهاية اعتداءات دامية. 

Post Author: SafirAlChamal