المدرب الألماني ثيو بوكير.. يتعاقد مع فريق طرابلس

2

عقد نادي طرابلس الرياضي لكرة القدم مؤتمراً صحافياً أعلن خلاله عن استقدام مدربه الجديد الألماني ″ثيو بوكير″، بحضور رئيس النادي غسان يكن، وأعضاء الهيئتين الإدارية والفنية، وذلك في مقر منتديات وقطاعات العزم بطرابلس.

استهل يكن المؤتمر بتهنئة المنتخب اللبناني لكرة القدم بفوزه على نظيره الماليزي في التصفيات المؤهلة لكأس آسيا 2019، متمنياً له التوفيق في المباريات المقبلة.

ثم عرّف يكن بالمدرب مشيداً بالتاريخ العريق لبوكير، آملاً ان يكون ذلك حافزاً له لتقديم المزيد من الإنجازات مع نادي طرابلس.

ثم تحدث بوكير فأكد أن السبب الرئيسي وراء قراره خوض التجربة، هو تطلعاته الى استعادة مكانة طرابلس العريقة على الساحة الكروية اللبنانية، وإعداد فريق قادر على تمثيل المدينة بالطريقة التي تستحق، خصوصا أن المدينة عموماً، والنادي خصوصاً، يتمتعان بقدرات وإمكانات تمكنهما من لعب هذا الدور، وهو ما سيعمل عليه بهمة اللاعبين.

وأشار بوكر إلى أن الموسم الماضي للفريق، شكل دافعاً إضافياً له للعمل على دفعه إلى الأمام. مشددا بوكير على أنه انطلاقاً من خبرته الكروية والتدريبية، والتي تعود لأكثر من ثلاثة عقود في عدد من الدول العربية، فإن النادي يمتلك القدرات ليكون في موقع متقدم.

بدوره، وردا على أسئلة الصحافيين، لفت يكن إلى أن اتصالات تجري لاستقدام عدد من اللاعبين اللبنانيين والأجانب، إضافة إلى اللاعبين الحاليين الذين يشكلون العمود الفقري للفريق، مشيراً إلى أن ذلك مرهون بمباشرة المدرب بوكير مهماته التدريبية.

وحول مستقبل اللاعب أبو بكر المل (باكو) مع النادي، أشار يكن إلى أنه قبل سفر المل للاحتراف في ماليزيا، وقع النادي معه عقداً لمدة خمس سنوات، على أن يعود إليه فور انتهاء تجربته الاحترافية.

وشدد يكن على أن النادي تمكن من تجاوز العثرات التي تعرض لها في الموسم الماضي بفضل اللاعبين والجهاز الفني والإداري، إضافة إلى الدعم المتواصل من دولة الرئيس نجيب ميقاتي. مؤكداً أن الهدف الأكبر يبقى تطوير كرة القدم، وهو ما يشكل أحد أهم عناصر رسالة “العزم”.

بعد ذلك قدم يكن قميص النادي الى المدرب بوكير.

وكان الرئيس نجيب ميقاتي إستقبل في دارته المدرب الجديد ثيو بوكير بحضور رئيس نادي طرابلس غسان يكن، وتمنى له التوفيق في مهمته.

Post Author: SafirAlChamal