فتوحي من طرابلس.. حزبنا عابر للطوائف والمناطق

WhatsApp Image 2017-06-13 at 2.17.48 PM

أطل رئيس الحزب اللبناني الواعد فارس فتوحي من طرابلس، عارضا تصوره لحزب ″عابر للطوائف والمناطق″، ومقدما برنامجا سياسيا وطنيا يهدف الى رفع الحرمان ومحاربة الفساد وتحقيق الانماء المتوازن بعيدا عن سياسة المحاصصة وتوزيع المغانم، ويضع في سلم اولوياته الشباب ودورهم في النهوص بالوطن وإحداث التغيير الحقيقي.

في أول إطلالة له من طرابلس بدا فتوحي حريصا على جمع ما أمكن من الطيف الطرابلسي والشمالي، وذلك خلال مأدبة إفطار رمضانية أقامها قطاع الشباب في الحزب، وكانت مناسبة للقاء كوادر حزبه ومنتسبيه، على أن اللقاء في مضمونه حمل أكثر من رسالة، أهمها بأن الحزب حاضر وقادر على ان يتحرك على مساحة الوطن.

بعد عرض فيلم وثائقي عن الحزب واهدافه ومشاريعه وما يهدف اليه مستقبلا، تحدث فتوحي فقال:″ إن لبنان أمام مفترق طرق خطير، لأن معظم السياسيين يحاولون الهروب من النسبية التي توصل الشباب على حساب الطبقة السياسية الحالية، ودعا فتوحي إلى عدم الإنصياع  للإغراءات المادية والوعود الكاذبة وإلا سيكون التجديد لفشل الدولة وتعاسة المواطن″.

واضاف: ″إن شعار تنمية القدرات الشبابية وإستعادة دور الشباب سرعان ما تُرجم عبر إنشاء أول مركز ثقافي وإجتماعي في طرابلس وقد بدأت التجربة تعمم في ربوع الوطن كافة″.

كما أعلن عن إطلاق المشروع الوطني لإعداد قيادات شبابيّة جديدة، والذي يرتكز على البحث عن الشباب الكفوء، الجدي والمتفوّق عبر تسليط الضوء على مشاريعه وأفكاره التي تبقى أصدق من الشعارات السياسية الكاذبة.

بعد الإفطار، سلّم فتوحي طلاب المركز الثقافي شهادات تخرّجهم عقب الدورات التدريبية المجانيّة التي شاركوا فيها والتي شملت إختصاصات عديدة منها: لغة إنكليزية، كومبيوتر، علوم سياسية، قضايا المرأة وغيرها.

إشارة إلى أن المركز الثقافي والرياضي يقدم دورات تدريبية مجانية لتمكين الشبان والشابات وتوسيع مداركهم الفكرية والعلمية لأن هدف الحزب هو الإستثمار في العلم والفكر كسلاح في وجه  الكذب والطائفيّة والجهل.

وفي الختام، قدم قطاع الشباب في الحزب درعاً تكريميا إلى رئيس الحزب فتوحي كعربون تقدير ومحبة.

Post Author: SafirAlChamal