البترون: مواطن يقفل طريقا غير شرعي..لميا شديد

استفاق أهالي بلدة كفرحلدا في أعالي منطقة البترون على أكوام من الأتربة على الطريق المؤدي الى الاراضي الزراعية الخاصة والى نبع دله والغواويط وإقفالها بالكامل بين محطة التكرير والنبع في بلدة كفرحلدا في أعالي منطقة البترون ما أدى الى انقطاع المياه عن قرى وبلدات قضاء البترون حيث وجدت مفاتيح (سواقيط) النبع مرمية في إحدى العقارات المحيطة.

وعند إبلاغ الأجهزة الأمنية حضرت مع رئيس المجلس البلدي الدكتور أديب موسى والاعضاء وبعد إجراء التحريات اللازمة، تبين أن أحد المواطنين ويدعى (س.ش) من بلدة بيت شلالا، جارة كفرحلدا، قام بقطع الطريق خلال ساعات الليل، لاعتباره أن الطريق ليس شرعيا بل هو أنشأ بحكم الأمر الواقع، لذلك وجب قطعه.

وقد استنكر الأهالي هذا العمل وتجمعوا في المكان وطالبوا الجهات المختصة بحل هذه القضية المزمنة في البلدة وفتح الطريق أمام المواطنين والعاملين في المحطة لإعادة المياه الى المواطنين.

وبعد إتصالات جرت مع المدعي العام في الشمال أعطي الأمر بفتح الطريق لمدة أسبوع فقط لحين تبيان الحقيقة وإظهار حقيقة واقع الطريق.

وأكد رئيس المجلس البلدي الدكتور أديب موسى أن ″المشكلة قديمة ومزمنة ويجب حلها جذريا كي لا يتكرر ما حصل أمس.″ وشدد على ″وجوب إيجاد طريق بديل في حال تبين أن الطريق غير شرعي، وقبل تأمين هذا الطري البديل لا يمكن إقفال الطريق أمام المزارعين وأمام المسؤولين والعاملين في محطة التكرير والمسؤولين في إدارة مياه البترون″. وأكد أن ″هناك متابعة جدية لحل هذه القضية.″

Post Author: SafirAlChamal