ميقاتي ممثلا بالشريف: طرابلس ستبقى وفية للعروبة والتمسك بالحق

أقام حزب “طليعة لبنان العربي الاشتراكي” احتفالا تكريميا إحياء لذكرى شهدائه طلال العتري وعارف العلي وسمير حمود وأحمد هوشر ومحمد ديب الترك، في دارة النائب السابق رئيس الحزب الدكتور عبد المجيد الرافعي، في حضور ممثل الرئيس نجيب ميقاتي الدكتور خلدون الشريف، ممثل الوزير محمد كبارة زكي مقصود، ممثل النائب محمد الصفدي أحمد الصفدي، الوزير السابق أشرف ريفي، ممثل الوزير السابق فيصل كرامي عبدالله ضناوي، رئيس تجمع اللجان والروابط معن بشور، النقيب السابق للمحامين فهد مقدم وممثلي أحزاب وقوى وطنية وفصائل فلسطينية وأعضاء مجالس بلدية واختيارية وهيئات مجتمع مدني.

وألقى المسؤول الحزبي هشام عبيد كلمة الرافعي رأى فيها أن “ليس غريبا أن تتصدر طرابلس قائمة الشرف وأن تقدم خيرة شبابها فداء للوطن.

أضاف: طلال العتري كان له شأن كبير في العمل النضالي منذ نشأته، وقد ظهرت إمارات القيادة عليه باكرا، فكانت له الصولات والجولات.

من جهته، أكد الدكتور خلدون الشريف ان “طرابلس كانت وستبقى رغم كل الصعوبات وفية للمبادىء التي أرضعتها لأبنائها وهي مبادىء العروبة والتمسك بالحق. وفلسطين هي الحق المطلق في هذا الزمن الغدار وفي هذا الزمن الجائر، وهي قضية كل الأحرار، كانت وستبقى قضية العرب الأولى والمركزية الى أن ينجلي هذا الاحتلال الغاشم”.

وألقى الوزير ريفي كلمة قال فيها: “جئت لأدلي بشهادة، ان الدكتور عبد المجيد الرافعي ضمير هذه المدينة وكان حكيمها ولا يزال.

ثم كانت كلمة الحزب ألقتها عضو القيادة القطرية الهام مبارك قالت فيها: “في ظل هذه الظروف العصيبة التي تمر بها أمتنا العربية، ظروف التجربة والامتحان، ظروف المحنة والمعاناة، وفي ظل هذه الهجمة الصهيونية الامبريالية والغزوة الاميركية الظالمة، والأطماع الفارسية المتجددة، أحوج ما نكون الى التذكير والاستذكار بأبطالنا العظماء وشهدائنا الميامين، لنستمد من مواقفهم وتضحياتهم القوة والصبر والعزيمة والإيمان والثبات.

Post Author: SafirAlChamal