الكورة: هل ستشهد بترومين ربيعا مائيا؟ مصور

الكورة – سفير الشمال

تتجه بلدة بترومين في قضاء الكورة لانهاء ملف ازمة المياه، التي كانت عانت منها خلال الفترات السابقة بسبب شح المياه من جهة وعدم وصولها الى كل ارجاء البلدة، حيث بدأ تشغيل خزان القصر المائي، والذي انجز بمساع من مؤسسة مياه لبنان الشمال ممثلة بشخص مديرها العام المهندس جمال كريم ومدير الاستثمار في المؤسسة المهندس كابي نصر.

وكانت بلدية بترومين السابقة برئاسة المهندس لويس قبرصي، بالتعاون مع وزارة الطاقة والمياه، وبتمويل من منظمة اليونسف، باشرت بانشاء الخزان بسعة 252 مترا مكعبا، وتابعت اعماله البلدية الجديدة برئاسة المهندس خليل النجار، وذلك بعد انجاز الشبكة الجديدة، منتصف العام 2016، لتأمين المياه لكل احياء البلدة لاسيما تلك التي كانت تعاني من ازمة دائمة جراء صعوبة وصول المياه اليها من خزان ارضي قديم سعة 50 مترا مكعبا.

واثر نجاح تجربة عمل الخزان الجديد، وتامينه المياه بفعل الضخ، عبر الشبكة الجديدة، اشار قبرصي الى ان: البلدة كانت تعاني من ازمة المياه، جراء اهتراء الشبكة القديمة وتسريبها للمياه، وهو ما دفعنا الى انشاء شبكة بطول 400 مترا على حساب البلدية، ومن ثم  400   اخرى على حساب الوزارة، الى ان تم مد شبكة جديدة في جميع انحاء البلدة.

ورأى قبرصي ان صغر حجم خزان البلدة لم يكن يفي بالغرض، لتامين وصول المياه لكافة الاحياء، ما دفعنا للسعي والمتابعة مع وزارة الطاقة والمياه لانشاء خزان بسعة اكبر”، مؤكدا ان متابعته الحثيثة مع الوزارة اثمرت، واستهلت اعمال البناء بالقصر المائي قبل شهر تقريبا من نهاية ولايته.

Post Author: SafirAlChamal